مطارالشارقة

  • °C
  • 9:39 AM (GMT +04:00)
  • 06 - 5581111
  • مطارالشارقة.امارات
  • English
  • المسافرون
  • الأعمال

خلال اجتماع الإدارة العليا هيئة مطار الشارقة تستعرض أبرز الإنجازات وتناقش أهم الخطط والمبادرات المستقبلية

عقدت الإدارة العليا في هيئة مطار الشارقة مؤخراً اجتماعاً في الحديقة الإسلامية بالشارقة، تم خلاله عرض مجموعة من الخطط والمبادرات التي تستهدف تعزيز تنافسية المطار على الصعيدين الاقليمي والعالمي، واستعراض أهم والتطورات التي تحققت على صعيد تطوير البنية التحتية في المطار والارتقاء بمستوى الخدمات. وقام مدراء الإدارات والأقسام في المطار بعرض إنجازاتهم منذ بداية العام الجاري وخططهم وإستراتيجياتهم للمرحلة القادمة.

 بدأ الاجتماع بكلمة ترحيبية لسعادة علي سالم المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة، أثنى فيها على الجهود المبذولة والإنجازات الأخيرة ومن بينها التوسعة الشاملة للمطار، وكشف عن أهم المستجدات والأرقام التي حققها المطار خلال الفترة من بداية العام وحتى نهاية نوفمبر الماضي، والتي كان لها دور كبير في تعزيز مكانة المطار إقليمياً وعالمياً، ومنها النمو في أعداد المسافرين الذي وصل إلى 10.971 مليون مسافر بزيادة قدرها 5.6% مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، والذي جاء بشكل رئيس من خلال تعدد الوجهات الجديدة والرحلات الإضافية لشركات الطيران العاملة في المطار، بالإضافة إلى تحسن الخدمات التي أصبحت جاذبة أكثر للمسافرين ولشركات الطيران.

وقال سعادة علي سالم المدفع: ” انطلاقاً من رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة،  ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي، ونتيجة  الخطط المدروسة التي نفذها المطار وارتكزت على توجيهات القيادة الحكيمة حرصنا على التميّز في كافة الأنشطة والأعمال التي نقوم بها وهو ما انعكس عملياً على أداء الأقسام والإدارات المختلفة في المطار”.

وأوضح: “بدأنا هذا العام بتنفيذ مشروع الخطة المستقبلية لتوسعة مطار الشارقة، التي تشمل العديد من المشاريع وعلى عدة مراحل، من بينها توسعة مبنى المسافرين، والذي من المتوقع أن يرفع الطاقة الاستيعابية إلى 20 مليون مسافر بحلول العام 2025، وتطوير الطرق الخارجية والمحيطة بالمطار، وإضافة 15 موقف للطائرات وإنشاء مبانٍ جديدة للخدمات، والعديد من التسهيلات الأخرى التي سترفع من قدرات المطار وتطور الخدمات بشكل كبير”.

وأضاف سعادته: “إنّ النتائج الإيجابية التي حققها مطار الشارقة هي انعكاس طبيعي لنجاح الإمارة في تعزيز مكانتها على خريطة السياحة والتجارة الإقليمية والعالمية، في وقت يلعب فيه مطار الشارقة دوراً محورياً بتعزيز صورة هذه المدينة الرائدة من خلال الارتقاء الدائم بنوعية الخدمات التي يوفرها للمسافرين”.

وناقشت الإدارة خلال هذا الاجتماع مجموعة من الآليات العملية التي تستهدف مواكبة التوجهات المستقبلية لإمارة الشارقة من خلال التركيز على الابتكار والتميز والريادة والارتقاء بالكوادر الوطنية وتحفيز الأقسام والإدارات في المطار على تبني خطط محددة تستهدف الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمسافرين وللشركات العاملة في المطار، واستقطاب شركات جديدة وتعزيز أوجه التعاون مع مختلف الشركاء وشركات الطيران والمطارات ومع المؤسسات والمنظمات العالمية المتخصصة  في هذا الصدد.

من جهته، قال سعادة الشيخ فيصل بن سعود القاسمي، مدير هيئة مطار الشارقة: “إن المكانة المتميزة لإمارة الشارقة التي أصبحت مركزاً اقتصادياً وتجارياً وسياحياً في المنطقة كان لها الدور الأكبر في الإنجازات التي حققها المطار خلال الفترة الماضية”. وحث مدير الهيئة الموظفين على اختلاف مستوياتهم الإدارية على بذل المزيد من الجهد نظراً لأن المطار مقبل على مرحلة جديدة من التطور والتنافسية على كافة الصعد، خاصة أنه سيتم إضافة المزيد من الخدمات والمميزات للمتعاملين مع المطار لمواصلة مسيرة الريادة، وتعزيز ولاء المسافرين والحرص على رضاهم. كما توجه سعادة الشيخ فيصل بن سعود القاسمي بالشكر إلى جميع الشركاء الاستراتيجيين للمطار على جهودهم المتواصلة للارتقاء بالعمل وتوفير أفضل الخدمات للمسافرين والمتعاملين.

المزيد من الأخبار عرض الكل

عرض حجم كامل